وزارة الإعلام السعودية تغلق قناة "الأسرة" ومالكها يؤكد عودتها قريباً

    شاطر

    وردة مدني
    عضو مميّز
    عضو مميّز

    عدد الرسائل : 270
    تاريخ التسجيل : 22/02/2009

    وزارة الإعلام السعودية تغلق قناة "الأسرة" ومالكها يؤكد عودتها قريباً

    مُساهمة من طرف وردة مدني في الثلاثاء 7 سبتمبر 2010 - 16:37



    طالب الدكتور محمد بن عبدالله الهبدان، رئيس مجلس إدارة قناة الأسرة السعودية، التي اتخذت وزارة الإعلام السعودية أمس الإثنين قراراً بإغلاقها بشكل نهائي؛ بمعرفة الأسباب الحقيقة وراء اتخاذ هذا القرار الذي سيكبده خسارة لا تقل عن عشرة ملايين ريال، إضافة إلى خسارة العقود التي وقعها مع القمر الصناعي عربسات ومدينة دبي الإعلامية، إضافة إلى عقود إعلانية ملزمة وعقود الشريط الإعلاني، إضافة إلى تهديد عشرات العاملين فيها. وقال: "نحن نريد معرفة الأسباب التي أدت الي هذا القرار.. فنحن لدينا تصريح إعلامي سعودي وآخر أردني".

    ويأتي إغلاق القناة المفاجئ بعد أيام من قيام هيئة الاتصالات السعودية بإغلاق موقعي (الإسلام سؤال وجواب) و(قاضي.نت)، وتهديدها بإغلاق المواقع التي تقدم الفتوى بشكل مخالف لقرار خادم الحرمين الشريفين القاضي بقصر الفتوى على أعضاء هيئة كبار العلماء فقط.

    وأمام ذلك قامت مواقع منها موقع الشيخ عبدالمحسن العبيكان وموقع الشيخ عادل الكلباني كما قامت مواقع عدة بإزالة أقسامها المخصصة للفتاوى، مثل موقع (نور الإسلام) و(المسلم).

    كما أسفر الإغلاق أيضاً عن حجب خدمة الرسائل النصية الخاصة بالدكتور يوسف الأحمد، والذي أثارت فتاواه وآراؤه الدينية جدلاً في الآونة الأخيرة.

    الهبدان: لم يخبرنا أحد بوجود ملاحظات

    وقال الهبدان في حديثه لـ"العربية.نت": "بدأت القصة عندنا الساعة الواحدة ليلاً من يوم الأربعاء الماضي باتصال هاتفي من وكيل وزارة الإعلام يخبرنا فيه بوجوب إيقاف البث المباشر من داخل السعودية. ثم تم إرسال الخطاب إلينا ومفاده بأننا نعمل بتصريح إعلامي مشطوب، فأوقفنا البث في يوم الأربعاء والخميس والجمعة ثم ذهبنا إلى الوكيل يوم السبت لمعرفة حقيقة الأمر، وأخبرناه أن المعلومة الواردة في الخطاب غير صحيحة، وأن هناك لبس في الأمر لأن هناك تصريح باسم قناة الأسرة ومؤسسة الأسرة بينما نحن الأسرة، واعترف بهذا الأمر.. ومع ذلك أصر بإغلاق القناة من السعودية، وفي المساء جاء اتصال هاتفي من الوكيل يطلب فيه إيقاف القناة نهائياً".

    ثم قال الدكتور الهبدان: "كان يمكن أن نخبر أولاً بوجود ملاحظات ويطلب تصحيحها، ولكن من غير المعقول أن يتخذ قرار الوقف بهذه السهولة والشكل المفاجئ دون حتى أن نسأل أو نستدعى للنقاش والحوار. مع أننا لسنا قناة سياسية ولا تخالف القوانين الإعلامية السعودية، بل نحن قناة اجتماعة وأكثر تمسكاً بالقوانين الإعلامية والأوامر الملكية حتى من القنوات السعودية التي تشرف عليها وزارة الإعلام نفسها.. وكل ما أستطيع أن أقوله هو (حسبنا الله ونعم الوكيل).. لا نقول إننا لا نخطئ، ولكن لسنا أسوء من غيرنا، بل نحن قناة محافظة وحريصة على تطبيق الشرع ونظام البلد. ولو قارنا بين قناتنا وبين بعض القنوات التي تشرف عليها وزارة الإعلام السعودية لكان الفارق في صالحنا".

    وأكد الدكتور الهبدان على أنهم لن يستسلموا لقرار الوقف دون حراك، وأنهم سيعاودون بث القناة من جديد. وقال: "كما قال موسى عليه السلام (كلا إن معي ربي سيهدين). وتابع : "لدينا محاولات مع ولاة الأمر ـ وفقهم الله ـ لعلاج الأمر وإعادة النظر في القرار، وإعادة إطلاق القناة مرة أخرى، فالوزارة بمثل هذا القرار تخالف تماماً منهج خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في الحوار الوطني".

    وتسير قناة الأسرة على نهج اجتماعي ديني محافظ، ودأبت على الاهتمام بالفتاوى والقضايا الدينية التي تهم الأسرة، وسبق وظهر على شاشتها الكثير من الدعاة، كان آخرهم الدكتور يوسف الأحمد الذي أطل على المشاهدين طوال شهر رمضان ببرنامج إفتائي يومي مباشر.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 27 مايو 2017 - 5:30