الحركة الشعبية تقاطع الانتخابات الرئاسية في شمال السودان

    شاطر

    مدينة نور
    عضو فعّال
    عضو فعّال

    انثى عدد الرسائل : 83
    المكان : أمدرمان
    العمل : موظفة
    تاريخ التسجيل : 18/06/2009

    الحركة الشعبية تقاطع الانتخابات الرئاسية في شمال السودان

    مُساهمة من طرف مدينة نور في الأربعاء 7 أبريل 2010 - 9:57

    أعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان الثلاثاء 6-4-2010 مقاطعة الانتخابات الرئاسية في شمال السودان باستثناء ولايتي النيل الأزرق وجبال النوبة. جاء ذلك في ختام اجتماع لمكتبها السياسي في الخرطوم، فيما أعلن حزب الأمة السوداني قراره بالمشاركة في الانتخابات على جميع المستويات.

    وقال باغان أموم الأمين العام للحركة الشعبية "بعد مراجعة الوضع .. قررنا نحن في الحركة الشعبية فرع شمال السودان مقاطعة الانتخابات في الولايات الثلاث عشرة الشمالية".

    وأضاف "موقفنا بات واضحاً الآن. سنواصل مشاركتنا في الانتخابات في جنوب السودان وجبال النوبة وولاية النيل الأزرق ونحن على ثقة بأن الحركة الشعبية ستنتصر في هذه المناطق".

    وبذلك تسحب الحركة مرشحيها إلى الانتخابات الرئاسية والتشريعية في شمال السودان باستثناء ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان المحاذيتين لجنوب السودان. ويضم شمال السودان 15 ولاية والجنوب 10 ولايات.

    وبرر أموم قرار الحركة "باستمرار الحرب في دارفور"، مضيفاً أنه "يستحيل تنظيم الانتخابات في أجواء تسيطر عليها حال الطوارئ".

    وكانت المفوضية القومية للانتخابات أكدت في وقت سابق اليوم بعد الاجتماع بالمبعوث الأمريكي الخاص سكوت غريشن، أن الانتخابات الرئاسية والنيابية والمحلية السودانية ستجري في مواعيدها في 11 و12 و13 نيسان (أبريل).

    وقال الهادي محمد أحمد رئيس اللجنة الفنية للمفوضية القومية للانتخابات "لا تأجيل للانتخابات، لا تأخير للانتخابات تحضيراتنا اكتملت بشكل أساسي ونؤكد أن الانتخابات ستجري في موعدها.

    وقال الهادي بعد الاجتماع مع غريشن "المبعوث الأمريكي طلب الاجتماع معنا اليوم ولم يقدم أي مقترحات بالنسبة للانتخابات وإنما سأل بعض الأسئلة حول التحضيرات".

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 24 أكتوبر 2018 - 6:15