سيرة ذاتية

    شاطر

    وردة مدني
    عضو مميّز
    عضو مميّز

    عدد الرسائل : 270
    تاريخ التسجيل : 22/02/2009

    سيرة ذاتية

    مُساهمة من طرف وردة مدني في الأربعاء 25 فبراير 2009 - 6:35

    من هو الشاعر إيهاب الأمين
    ______________



    ولد الشاعر إيهاب الأمين بقرية ودالمنسي في محلية المناقل منطقة غرب ولاية الجزيرة في السودان في 28 يناير 1973 لوالد يعمل في مجال التدريس وكان يمارس كتابة الشعر... ودرس العامين الأولين بمدرسة العمارة كرم الله الابتدائية المختلطة وهي قرية تقع شمال شرق ودالمنسي حيث كان يعمل والده معلماً بمدرستها المتوسطة ثم انتقلده إلى ودالمنسي وأكمل فيها شاعرنا دراسة المرحلة الابتدائية ودرس المرحلة المتوسطة بمدرسة الكريمت التي كان يُختار لها المتفوقين في الابتدائية وكان يتم إسكان الطلاب في الداخليات ودرس المرحلة الثانوية بمدرسة حنتوب والتي يختار لها المتفوقون إيضاً. كانت مدرسة ودالمنسي مختلطة تجمع بين التلاميذ والتلميذات فعندما كان شاعرنا في الصف الثالث وعمره آنئذ ثماني سنوات أعجب بواحدة من زميلاته فعبر عن ذلك الإعجاب بأولى محاولاته الشعرية. وفي حنتوب الثانوية بدأت موهبة إيهاب الأمين الشعرية تلوح للعيان وبدأ يراسل الصحف يرسل المقاطع الشعرية والمقالات وبعد إكماله للثانوية توقف عن الدراسة وعمل بالصحف ولفتت كتاباته الأنظار وأول قصيدة نشرت له كانت بمجلة تسمى (عزة) ثم احتضنته صحيفة (قلب الشارع) وكانت تنشر له قصيدة في كل عدد يصدر حيث كانت تصدر ثلاث مرات في الأسبوع وانتشرت قصائده في الصحف الأخرى وصار الصحفي الراحل محمد طه محمد أحمد ينشر قصائد الشاعر إيهاب الأمين بالصفحة الأخيرة من صحيفته (الوفاق) بصورة راتبة. وبعد عدة سنوات وجد الشاعر إيهاب الأمين أن لا مفر من الدراسة فعاد وامتحن مرة أخرى ودخل كلية القانون جامعة الخرطوم وظل مستمراً في الكتابة الصحفية حيث عمل بصحف الدار ونجوم الرياضة والملاعب والمريخ والحياة والناس وألوان والحرية وكان يحرر بها صفحات فنية وثقافية ويكتب أعمدة للرأي وكان له عمود يومي بصحيفة الملاعب وعمود في صحيفة نجوم الرياضة عنوانه (دوزنات) وفي ألوان عمود (همزة وصل). وفي عام 1998 دخل إيهاب الأمين اختبارات المذيعين بالتلفزيون السوداني وتم اختياره من بين عدد كبير من المتنافسين وعمل فيه لثلاث سنوات وكان يعد ويقدم برنامج (صباحك يا بلد)... عقب عمل الأستاذ إيهاب الأمين بالتلفزيون بشهور قليلة طلب منه المخرج الإذاعي صلاح الدين حواية الله أن ينضم للعمل معهم بالإذاعة السودانية وبدأ العمل بالفعل من برنامج أقبل الليل الذي استضاف فيه عدداً من الأسماء السودانية الكبيرة مثل الأستاذ الراحل الطيب محمد الطيب والإعلامي الراحل علي الحسن مالك والملحن رجل الأعمال صلاح إدريس وكانت هي المرة الأولى التي تستضيفه فيها إذاعة سودانية .. وظهرت عبر إذاعة أم درمان ملكات الأستاذ إيهاب الأمين وقدراته في إدارة فن الحوار وعندما بدأ عمله في الإذاعة كان ذلك قبل أن تتم إجازة صوته مما أثار حفيظة بعض المذيعين في الإذاعة فاحتجوا لدى مدير إذاعة البرنامج العام الأستاذ معتصم فضل الذي قام بتكوين لجنة لاختباره برئاسة الراحل أحمد سليمان ضوالبيت وصلاح الدين التوم مقررا لأن كل لجان الإذاعة كانت محلولة وقتذاك وتم إجراء إجازة صوته وكان ذلك عام 2000 ... بعد ذلك تعاون إيهاب الأمين مع إذاعة ولاية الخرطوم وقدم برنامجاً حقق نجاحاً كبيراً حمل اسم (بعض الرحيق) واستمر هذا البرنامج الناجح لسنوات وظهر من خلاله عدد كبير من المطربين والشعراء الشباب صاروا أرقاماً بعد ذلك وأثبتوا وجودهم، بعد ذلك انتقل الشاعر إيهاب الأمين إلى مدينة ودمدني وعمل هناك بإذاعة وتلفزيون ولاية الجزيرة وقدم برامج لفتت الانتباه مثل أهلاً وسهلاً وسمر الأماسي وقوس قزح ورحيق السنوات وهو لا يزال مستمراً ضمن الخارطة البرامجية لإذاعة ولاية الجزيرة في ودمدني، كما قدم عبر التلفزيون هناك عدداً من البرامج على رأسها (كل الألوان) والذي كان يقدمه لمدة ساعة ونصف يومياً كما قدم برنامجاً يحمل اسم (بعض الرحيق) نفس اسم البرنامج الذي كان يقدمه بإذاعة ولاية الخرطوم واكتشف عدداً كبيراً من الموهوبين من بينهم المطربة فهيمة عبدالله والتي كانت تمارس فن المديح النبوي. وتعاون الشاعر إيهاب الأمين مع المطربين في السودان وتغنى بقصائده مطربون مثل عصام محمد نور والطيب مدثر ووليد زاكي الدين وأمير حلفا ونبوية الملاك وغيرهم، ولا يزال يواصل العطاء من مدينة ودمدني بالسودان حيث يعمل هناك.
    avatar
    أبومهيار
    Admin

    ذكر عدد الرسائل : 85
    المكان : الخرطوم
    العمل : صحفي
    تاريخ التسجيل : 03/03/2009

    رد: سيرة ذاتية

    مُساهمة من طرف أبومهيار في الأربعاء 25 مارس 2009 - 13:50

    WHO IS POET EIHAB ELAMEEN
    __________________
    The poet Eihab Al-Meen was born on 28/1/1973 in Wad Al-Mansi village, in Al-Managil district [locality] west of Gazira/Sudan. His father was working on education career whose father was dealing with poetry. Eihab studied for two years in Al-Amara Karam Allah primary school - a village lies in south east of Wad Al-Mansi-where his father was a teacher in its intermediate school, after that he shifted to Wad Al-Mansi. Then our poet completed the primary school there. He studied the intermediate level in Al-Kiraimit intermediate school which the elite successful students in the primary level were accepted, and the students lived in dormitories. He studied the secondary level in Hantub Secondry School; also the elite of students were accepted in it. Wad Al-Mansi co-educational school was a mixture of boys and girls. When our poet was eight years old, he admired one of his classmates; he expressed his admiration for her in his first poetic attempts. In Hantub secondary school, Eihab's poetic talent began to be apparent and he started corresponding with newspapers by sending them stanzas and essays. After he completed the secondary level, he stopped studying and worked on journalism. His writings drew the attention of the readers. His first poem was published on Azza magazine, then Galb Asharia' newspaper adopted him. It was publishing one poem for him on every issue. It was being issued three times a week. Many poems were published on the other newspapers. The departed journalist Mohammed Taha Mohammed Ahmed used to publish Eihab's poems habitually on the last page of his newspaper [Al-Wifag]. Few yeas later Eihab sat for the Sudanese Certificate Examination again and entered University of Khartoum, faculty of law. Yet he continued press writing and worked in the following newspapers: Addar, Nujoom Arriadha, Al-Mala'ib, Al-Mareekh, Al-Hayat Wa Annas, Alwan, and Al-Huriya which he was editing artistic and cultural pages in it, and writing opinion columns. He had a daily column in Nujoom Arriadha newspaper under the title of [Dawzanat /Tunes], and another one in Alwan newspaper [Hamzat Wasl]. • In 1998 Eihab sat for the announcers' test in the Sudan TV, he was chosen among a great numbers of competitors. He worked for the Sudan TV for three years where he was preparing and presenting a programme called [Sabahak Ya Balad] which means Good morning my country. After few months from joining the National TV, the radio director Salah Addeen Huwayat Allah asked Eihab to join the Sudanese broadcasting. He responded and started with Agbal Allayl programme, [The night has come]. The panel of the programme were Sudanese figures such as the departed Tayeb Salih, Ali Al-Hassan Malik, and the composer and the business man Salah Idrees. It was the first time for the latter to be hosted by a Sudanese broadcasting. Eihab's faculties and abilities to manage a dialogue appeared via Omdurman Broadcasting. After that he collaborated with Khartoum State Broadcasting, and presented a successful programme called [Baadh Arrahig/Some nectar], which went on for many years. Through this programme, a number of singers and young poets were shown publicly, and then they became figures and proved their existence. After that the poet Eihab moved to Wad Madani, where he worked in the Gazira radio and TV station. On the TV he presented many programmes
    drew the attention of audience such as Ahlan Wasahlan, Samar Al-Masi, Gous Guzah, and Rahig Assanawat is still going on wiithin the programme
    schedule. Also he presented many TV programmes on the top of them is [Kull Alalwan] All colours, for one hour and half every day. And also he presented [Baadh Arrahig] some nectar, it was the same programme that he used present on Khartoum Broadcasting. He discovered many talent artists for instance Fahima Abd Allah who was practising the [Prophetic hymns]. Eihab collaborated with many Sudanese singers, some of his poems were sung by many artists like Isam Mohammed Nur, Al-Tayeb Mudathir, Waleed Zaki Addeen, Ameer Halfa, Nabawiya Al-Malak and so forth, and he is still offering his bestowal from Wad Madani in the Sudan where he works in.
    ______________________
    Translated by: Abd Al-Rahman Hasab Al-Rasool Abd Al-Rahman.
    9/12/2014

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 21 فبراير 2018 - 6:35